زي العسل


 

 

زي العسل

 

كيف تعيش في بلد يكون الخيار فيه بين نظام حكم زي النيلة, أو زي القطران, أو زي الهباب, أو زي الطين أو زي الزفت, ونظام آخر زي الزفت, أو زي الطين, أو زي الهباب, أو زي القطران, أو زي النيلة؟   طيب مفيش نظام حكم زي العسل؟  يعني إزاي لا نعرف كيف, ولا لماذا, ولا أي حاجة عن حكم زي العسل؟  طيب ليه؟  السبب هو إنك عمرك ما هاتلاقي صديق زي العسل, ولا طبيب زي العسل, ولا مدرس زي العسل, ولا شيخ ولا عالم زي العسل, ولا جماعة إسلامية ولا حزب, ولا مأمور ضرائب زي العسل, ولا موظف حكومي, ولا محامي, حتى ولا عروسة ولا عريس زي العسل.  الكل إما زي الطين أو زي الهباب, أو زي القطران, أو زي الزفت, أو زي النيلة.  وأنت أمام هذه الخيارات حر تختار ما يعجبك.  

 

ربما يتعجب البعض من هذه الصورة المتشائمة.  هذه ليست صورة متشائمة بل واقع يجب أن نصارح أنفسنا به:  نحن جميعاً في المستوى المنحط من التحضر, ولا يمكن أن ينتج منا أو ينبت فينا ما ليس منا ولا فينا.  أما خيار إصلاح وتغيير النفوس فقد نبذناه, ورفضناه, ولن نعود لهذه القصة أبدا.  إذا كان هناك أمل في الإصلاح فليس هناك باب إلا الدعاء لله.  هو وحده الذي يصلح أحوالنا, أما أن نصلحها نحن بأيدينا فهذا باب أغلق ولن نعود لفتحه ثانية.

 

محمّد سلامه

 

#تطويرالفقهالاسلامي

تابع مركز #تطوير_الفقه_الاسلامي
https://www.facebook.com/Islamijurisprudence/

فكرتان اثنتان على ”زي العسل

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s