اعادة نشر 2007 : مشاهد يمنية انفصال اتصال

مشاهد يمنية

كتبهاأحمد مبارك بشير ، في 5 مايو 2007 الساعة: 15:14 م

عندما نمر على الأحداث نرى مشاهد لابد أن نضع تعليقاً عليها وخاصة بعد غيبة قصيرة عن الكلام المباح :

حضرموت الإنفصال والإتصال :

مازال الكثير يصر على طمس الحقيقة وإرغامنا على تصديق الكذبة ، ومازلنا نؤكد بل سندخل في جدال من أجل الحقيقة ، حضرموت هي وحدها وحدها حضارة . وتاريخ .. هي اليوم جزء من دولة اليمن .. نعم .. وكانت ذات يوم ضمن دولة اليمن الجنوبي .. وكانت ذات يوم ضمن سلطنتين الكثيرية والقعيطية .. وكانت ذات يوم محكومة كإمارات متعددة .. وكانت ذات يوم إمارة عثمانية .. وكانت ذات يوم إمارة عباسية .. وكانت ذات يوم إمارة أموية .. وكانت إمارة في عهد الخلفاء الراشدين .. هي هي حضرموت باسمها وكيانها الواسع .. كما كانت ضمن مملكة كندة هي هي حضرموت التاريخ .. وكانت دولة تسمى حضرموت …ولن نقبل بطمس التاريخ إثباتاً لكذبة أو رغبة في نهب ثرواتها وقتل ناسها وتحويلها إلى دمية ضمن إطار سياسي غرضه النهب والسلب والتلفيق … قبلنا أو رفضنا الإنفصال .. قبلنا أو رفضنا الإتصال لا يعني ذلك طمس الحقيقة … نحن الحضارم في كل أنحاء العالم والذي وصل تعدادنا في آخر إحصاء في 2004 م إلى 10 مليون نسمة تقيم منها مليوني نسمة في أرض حضرموت … وحتى نشهد للتاريخ لم يستطع الحكم الجنوبي الإشتراكي تغيير شيء ولا حتى إدخال القات إلى تلك المحافظة … أما اليوم استطاعت دولة الفساد وبشكل ملفت جر حضرموت للتعلق بالقات .. تجر حضرموت وبشكل ملحوظ للتعلق بالمخدرات .. الفقر المدقع الذي يتوسع في هذه الأرض .. والركود القاتل ينهش العظام .. وسعياً لتحويل البطالة في حضرموت إلى مجموعة من المرتزقة والسرق والشحاذين .. سياسة لا نفهمها نريد أن يشرحها لنا الجميع … نحن لن نتحدث عن إنفصال أو إتصال … نحن نتحدث عن واقع تجرنا إليه الدولة اليمنية بقيادة من الرئيس صالح … يا منم يدافع عن الإتصال نحن نكرر لن نتكلم عن الإنفصال ولكن جر الناس إلى الجري وراء القوت ألا يدفع من يرغب في الفتنة ألا يدفع الناس لكراهية شيء اسمه وحدة ولن نقول إعادة توحيد بل قيام دولة في الإقليم اليمني .. ومن لديه دليل على قيام دولة سميت باليمن فليأتنا بهذا الدليل .. أما تداخل الأسماء فالعرق العربي متقارب ولا دليل بهذا .. فلا نريد جرنا لطريق اسمه انفصالي ووحدوي … نريد الجواب عن السؤال من يقودنا لهذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بترول غاز والبقية ماشي
قبل سنة أو سنتين في القطاع 14 و15 في حضرموت قال لنا خبراء كندا أن يا جماعة لا تقلقوا على أولادكم لديكم ثروة بترولية وغازية تكفي لأكثر من 20 سنة وتزيد وتجعلكم تنافسون الخليج … وفجأة وبلا سابق معرفة تهزنا الجرائد والأخبار اليمنية وتقاريرنا أن الثروة النفطية تشارف على نهايتها وكل ما كان مجرد وهم .. ويادوب يغطي بعض النفقات .. من نصدق كندا أم اليمن .. مع العلم أن اليمن من الدولة التي تخفي تقارير كميات النفط المستخرجة وحجمها والمبالغ المستلمة لا تظهر في الميزانية إلا أقل من 10 % من الواقع ولذا فاليمن في المرتبة 154 من صفوة الدولة الأكثر غموضاً والأضعف تنمية والأسوء إدارة .. و حدث ولا حرج ……
وذد على ذلك أحداث شبوة الغريبة … وبكل بساطة صدقناها وصدقها من نعزه في المنتدى .. نعم رجل فرنسي عاقل مهندس .. لم ينتبه أنه يعمل مع 3000 مسلم يمني وبدأ ينازع ويضايق شخص بعينه وتهجم عليه وعلى مصحفه … (( يمكن حمار هذا الفرنسي أو شجاع زايد) وما علمنا منهم شجاعة …. والأغرب من هذا كله أن الشخص المعني لم يسلم للتحقيق ولم يستجوب ولم يشرف بنفسه في السجن وهو سبب المشكلة .. شهادة زور من هذا الرجل هزت مشاعر الشباب المؤمن تلقائياً .. لتحدث المشكلة .. والمصيبة الأعظم لماذا حدثت وماهو الغرض من وراء القضية ماذا يريد المفيد من هذه القضية إلا أن يكون وراءه من وراءه …وأقسم أن وراء الأكمة ما وراءها

فرص الاستثمار

لا نريد أن نزايد على الناس وأنه لا أمل ولا فائدة والحديث الذي يجر بعضه ، ولكن في نفس الوقت لا نريد أن نكذب ونصدق الكذبة ، بالإصلاحات المرتقبة والنموذج الاستثماري الواعد … نعم جابوا فكرة جديدة نافذة الاستثمار الواحدة .. نعم ابتكار … ماهي بدأت في مصر في الثمانينيات .. وبعدها في الأردن وغيرها من دولنا العربية ..فليس بالمعجزة ولا بالاختراع .. والمصيبة الكبرى نتائج ذلك المنتدى الكثير الخسائر .. ونعم ألف مستثمر حقيقي سيبدأ استثماراته في اليمن .. وبعدها بقليل نسمع من أفواه هؤلاء المستثمرين ولكن بصوت هامس ….. كذبة وانفضت وكل واحد راح لحاله … نعم استثمر في دولة لا تضبطها لا قوانين ولا قضاء … نتكلم عن استثمار واقل متطلبات الاستثمار من غير الأمن والقضاء وهي البنية التحتية مفقودة .. نتكلم عن استثمار أم استعمار أم استغلال .. بالله على من يكذبني هل سمعتم عن دولة محترمة عاصمتها السياسية لا توجد لها محطة توليد كهرباء مستقلة .. تعتمد على محطتي عدن وذمار … سمعتم عن دولة محترمة عاصمتها السياسية تعاني وستعاني من نضوب الماء وكل تفكير ساستها في تضخيم ثرواتهم .. حتى قيل أن رئيسها تبلغ ثروته واستثماراته في كل من هولندا ألمانيا دبي واعتقد اليمن أكثر من عشرين مليار دولار .. كل تلك السنوات لم يوجدوا حلاً للماء أو للكهرباء ولو ببناء سد واحد كل عام .. من ينوي على العمل لن يمنعه أحد ولو مات على كرسي الحكم ولكن أين دليل النية … غيروا رئيس الحكومة .. كان رئيس الحكومة هذا وزيراً للكهرباء وفي وقته حصلت قصة من مستثمر .. بنى عمارة تجارية سكنية ضخمة بقى تسليك الكهرباء .. طيب بعد ما صرف قرابة المليونين .. قالوا له التكلفة المشتركة 8 مليون ثمانية ايش مليون يمني .. طيب وبعد وساطات وصل للوزير .. فقال له بمعنى الكلام والله هذا أفضل مالديك من خيار .. وتعرف عدن عليها ضغط كبير … المشكلة ليش عدن هذا رد صاحبنا أشمعنا عدن بس فيها تكلفة مشتركة وإلا هي دولة مختلفة .. وبعدين فوق المبلغ عليه بتزويدهم بمحطة خاصة يسلمها للكهرباء هو يدفع قيمتها وهو يشتريها مرة ثانية منهم … وعجبي .. يربط له مولد باثنين مليون يمني ويغيره كل سنة أوفر … ماذا لدى الرئيس الجديد ليقدمه سوى السمع والطاعة لرب البيت .
تشتوا استثمار … لبوكم نار ما تشبوعون من السحت ؟؟؟

صعدة شيعة سنة …

مشكلة صعدة والله مشكلة …. نصدق من والأسئلة كلها بلا جواب وأخيراً يطالعنا من يقول أصلاً حرب صعدة بين السنة والشيعة أي سنة وأي شيعة … إن كان الحوثيون هم زيود و رئيس الدولة من الزيود وقيادات الدولة من الزيود … فبالله تضحك على من .. ونعم أيران تدعم التمرد … إيران ذات النهج الشيعي الجعفري فجأة تتوافق وتتفق مع المذهب الزيدي المخالف لها في الجوهر …
ومن لا يعرف الزيود فعليها بقراء كتب الإمام الشوكاني رحمة الله عليه أحد أئمة المذهب بل أحد علمائنا الأجلاء .. والذي يؤخذ منه ويستند عليه … حرب صعدة أمرها سر لم يكشف بعد أما القول بدعم ليبيا لها أو إيران وترويج إشاعات كالرقم الذي سيرن في جوالك ليصيبك بجلطة في الدماغ … هي لعبة سياسية تهدف منها القيادة الحكيمة جداً هي الحصول وباستمرار على دعم من السعودية وامريكا وليس هذا كلامي فقط بل كلام الصحف البريطانية ولتتابع ال BBC العربية …
وأهم من هذا من يقتل هناك ومن يرمى في التهلكة هم أبناؤنا وليس عدواً لنا ولا نريد لفتوى أغتصاب الجنوب أن تتكرر … لا تزجوا الدين في حرب قذرة لا نعرف المبرر لها ولا الهدف منها .. قل ما تريد وتجنب الكفر والتكفير … قل ما تريد لا تبح الدماء والأعراض … خلفوك سياسياً … تمردوا على نظامك … لكن لا تقربوا الأعراض والأنفاس … ونحن لا ندافع عن حوثي أو لوثي أو قريب أو بعيد … القضية تكبر ونريد أن نعرف الحقيقة فقط … شبعنا أكاذيب …

الرئيس الفذ

المداحون للرئيس العبقري العظيم المفدى ال….:. صدام رحمة الله على موتى المسلمين بالغوا … وزاد الأمر عن الطبيعي حتى صار سيد الشهداء … من وسمه هذا الوسام …. قلنا أن أمره صار إلى الله لكن لا نبالغ في مدحه وأهل العراق أدرى برئيسهم … ولن نذكر الموتى لعل شهادته توبة يتقبلها الله عن خطاياه ولكن لا يعني ذلك أن نشطب المظالم في مقابل أكاذيب … وكما قلنا في صدام على أختلاف كبير وتقدير له رحمه الله .. ولكن هذا أشبه بجنون المديح لرئيس اليمن علي عبد الله صالح هذا الرجل الذي أرجو ممن لديه دليل على إنجازاته العظيمة أن يكلمنا وهذا لن ينقص من إحترامنا له كرئيس الدولة ولكن لا يعني إحترامي له أنني أقول أنه باني نهضة أو مؤسس حضارة أو … على رغم كل ما سيقال هذا الرجل جر بلاده وجر شعبه إلأى هاوية الفقر … هاوية الجهل .. هاوية سيطرة العسكر وفساد رجالات القضاء والأمن … هاوية من الاختلافات والمشاحنات والعصبية العمياء .. كل ذلك وأكثر في سبيل الكرسي حتى لا يتزحزح… هو أقسم عندما صعد على الكرسي أنه سيحترم الصدفة التي أوصلته لهذا الكرسي وسيحميه بكل قوته … يذكرني بفلم أحمد زكي ( معالي الوزير) …. ! حتى أنا أتمنى أن أفهم هذا الرجل لماذا يقودنا للهاوية لمصلحة من … تدمر البنية التحتية لدولة لو بناها لصنعت منه أعظم قائد لأعظم دولة .. دولة تمتلك شعباً … وفوق الشعب مصادر ضخمة جداً من الثروات التي تحرك الاستثمار من الداخل وفوق هذا موانئ ضخمة ومساحات مائية ووووو .. هل هناك من يبلغ ابو حمد أن يتق الله في شعبه وكفى كذباً .. ولو صفت النية للخير فكلنا والله رجال … ومن يفكر بالانفصال سينمي الوحدة … فقد زرعوا فينا هم ورئيس الدولة كره الوحدة .. وكره يومها الذي يقترب الإحتفال به على قفى الشعب المسكين ومن ثروته التي تهدر باسم الوحدة .. لا بارك الله في وحدة قتلت شعباً وجوعت طفلاً .. ويتمت الأطفال .. وعطلت العقول ..

دمتم بخير والسلام عليكم

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: