ان صحت هذه الرسالة فحرب النكسة 67 عقلها المدبر الملك فيصل بن عبد العزيز


اشار الزعيم صالح عفاش في كلمته بالامس 28/11/2017 ان على #مصر الانسحاب من التحالف العربي ، وان لديه رسالة خطيرة تبين خداع المملكة وهي رسالة من الملك فيصل الى الرئيس حونسون تعبر عن مكر السعودية لمصر والعروبة من اجل مصالحها .. ….. ان صحت هذه الرسالة فحرب النكسة 67 عقلها المدبر الملك فيصل بن عبد العزيز … وحقيقة الرسالة المشار اليه ليست سرية ومرجعها الاساسي كتاب الدكتور جمال حمدان الذي اضافها كوثيقة في كتابه الابرز (عقود من الخيبات ) المتوفر في مكتبة نيل و فرات كوم  ……..زز هذا يجعل ان المملكة لحماية وجود حكامها  (سنعتبر هذا امرا طبيعيا – المصلحة هي كل شيء ) ستدمر الامة واي شيء يقف في طريقها …. ربما حتى الارض التي فيها المملكة  …

 لم يكن جديدا ولا غريبا اذن ان نجد  رسالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن للسير برسي …  انتشرت مؤخرا الصورة ادناه :

اقر
انا السلطان عبدالعزيز بن عبد الرحمن … اقر واعترف الف مرة للسير برسي كوكس مندوب بريطانيا العظمى لا مانع عندي من اعطاء فلسطين او غيرها لليهود وكما تراه بريطانية التي لا اخرج على رأيها حتى تصبح الساعة .

 

نعود لما بدأت به ….. خطاب الملك فيصل في الاذن بحرب 67 وما يخطط له ضد سوريا ، واشغال العراق …. هذا يقودني ان صحت الرسالة المشار اليها للتشكيك في ما قام به الفيصل في ما عرف مقاطعة النفط حرب 73 يحتاج الامر حقيقة لمراجعة دقيقة و عميقة في التاريخ الحديث ( بالتأكيد يقود هذا لحجم الاكاذيب في التاريخ القديم ) ….

ما يجعل لدي نوع من اليقين ان ما اورده الدكتور حمدان قد يكون صحيحا ، انه مات مغتلا والتهمة موجهة لاسرائيل ، اذن لماذا تم اغتياله وسرقة مسودات الكتب الاخيرة …..

اليكم الان …. الرسالة المنشورة فى كتاب ( عقود من الخيبات ) الطبعة الاولى 1995 الصفحات من 489- 491 .

 

في محتوى الرسالة التى بعثها الملك فيصل إلى الرئيس جونسون ( وهى وثيقة حملت تاريخ 27 ديسمبر 1966 الموافق 15 رمضان 1386 ، كما حملت رقم 342 من أرقام وثائق مجلس الوزراء السعودى ) ما يلى:-

…………… من كل ما تقدم يا فخامة الرئيس ، ومما عرضناه بإيجاز يتبين لكم أن مصر هى العدو الأكبر لنا جميعا ، وأن هذا العدو إن ترك يحرض ويدعم الأعداء عسكريا وإعلاميا ، فلن يأتى عام 1970 – كما قال الخبير فى إدارتكم السيد كيرميت روزفلت – وعرشنا ومصالحنا فى الوجود …..

لذلك فأننى أبارك ، ما سبق للخبرا الأمريكان فى مملكتنا ، أن اقترحوه ، لأتقدم بالاقتراحات التالية : –

– أن تقوم أمريكا بدعم إسرائيل بهجوم خاطف على مصر تستولى به على أهم الأماكن حيوية فى مصر، لتضطرها بذلك ، لا إلى سحب جيشها صاغرة من اليمن فقط ، بل لإشغال مصر بإسرائيل عنا مدة طويلة لن يرفع بعدها أى مصرى رأسه خلف القناة ، ليحاول إعادة مطامع محمد على وعبد الناصر فى وحدة عربية .

بذلك نعطى لأنفسنا مهلة طويلة لتصفية أجساد المبادئ الهدامة، لا فى مملكتنا فحسب ، بل وفى البلاد العربية ومن ثم بعدها ، لا مانع لدينا من إعطاء المعونات لمصر وشبيهاتها من الدول العربية إقتداء بالقول ( أرحموا شرير قوم ذل ) وكذلك لإتقاء أصواتهم الكريهة فى الإعلام ..

– سوريا هى الثانية التى لا يجب ألا تسلم من هذا الهجوم ، مع إقتطاع جزء من أراضيها ، كيلا تتفرغ هى الأخرى فتندفع لسد الفراغ بعد سقوط مصر .

– لا بد أيضا من الاستيلاء على الضفة الغربية وقطاع غزة ، كيلا يبقى للفلسطينيين أي مجال للتحرك ، وحتى لا تستغلهم أية دولة عربية بحجة تحرير فلسطين ، وحينها ينقطع أمل الخارجين منهم بالعودة ، كما يسهل توطين الباقى ف الدول العربية .

– نرى ضرورة تقوية الملا مصطفى البرازانى شمال العراق ، بغرض إقامة حكومة كردية مهمتها إشغال أى حكم فى بغداد يريد أن ينادى بالوحدة العربية شمال مملكتنا فى أرض العراق سواء فى الحاضر أو المستقبل،

علما بأننا بدأنا منذ العام الماضى (1965) بإمداد البرازانى بالمال و السلاح من داخل العراق ، أو عن طريق تركيا و إيران .

يا فخامة الرئيس .
إنكم ونحن متضامين جميعا سنضمن لمصالحنا المشتركة و لمصيرنا المعلق ، بتنفيذ هذه المقترحات أو عدم تنفيذها ، دوام البقاء أو عدمه ..
أخيرا .

أنتهز هذه الفرصة لأجدد الإعراب لفخامتكم عما أرجوه لكم من عزة ، و للولايات المتحدة من نصر وسؤدد ولمستقبل علاقتنا ببعض من نمو و ارتباط أوثق و ازدهار .

المخلص : فيصل بن عبد العزيز
ملك المملكة العربية السعودية

انتهى …. لا يوجد لدي تعليق ، لكن لدي رغبة في التأكد من صحة ما ورد أو نفيه ، لان هذا يجعل المملكة في صف العدو فعليا للدول العربية وليس في صف المساند او الداعم ، يجعل هذا ان كل ما تقوم به المملكة ليس له علاقة بالمصلحة العربية او الاسلامية ..ولا حول ولا قوة الا بالله تعالى !

 

هذه صور الوثيقة كما جاءت من صحف المؤتمر :

 

فكرة واحدة على ”ان صحت هذه الرسالة فحرب النكسة 67 عقلها المدبر الملك فيصل بن عبد العزيز

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s